قد يظهر إحمرار العين على عدة أشكال، فقد يكون أحمراراً كاملاً لبياض العين أو قد يكون على شكل شبكة عنكبوتية من الشعيرات الدموية الحمراء، أو بقع حمراء.
إليك ثمانية أسباب قد تكون فيما وراء إحمرار العين، وكيف يتم علاجها:

1-العدسات اللاصقة

من يرتدون العدسات اللاصقة هم الأكثر عرضة للإصابة بإحمرر العينين، نتيجة لارتفاع خطر التهاب الاعين وتلوثها، أو تهيجها بسبب العدسات.

فالعدسات اللاصقة تمنع وصول الأكسجين الى العينين، وقد تزيد من فرص تهيجها والتهاب خاصة اذا ما كنت ترتدي العدسات لفترة طويلة من الوقت، وأثناء النوم والاستحمام، وفي أسوأ الحالات قد تكون معرضاً للإصابة بقرحة القرنية.

نصيحتنا لك هي:

  • تجنب ارتداء العدسات لفترة طويلة وأخذ راحة منها فور ما تستطيع
  • اتبع الارشادات الصحية للسلامة والحفاظ على نظافة العدسات
  • لا تنسى استخدام القطرات التي تخفف التهيج والإحمرار.

2- قلة النوم

عادة ما تميل العيون المتعبة والمرهقة إلى أن تصبح حمراء اللون، وخاصة في حال لم تحصل على ساعات كافية من النوم.

قلة النوم تقلل من كمية الأوكسيجين التي قد تصل إلى عينيك، وهذا قد يسبب تمدد في الاوعية الدموية مما يجعل العينين تبدوين حمراوين.

مواضيع ذات علاقة

  • منتدى صحة العيون
  • فحص النظر على الانترنت
  • علاج التهاب ملتحمة العين الفيروسي
  • اسباب محتملة لنزيف داخل العين
  • ما هي مزايا وعيوب الجراحة لإزالة النظارات بالليزر بطريقة TK؟

سبب اخر لاحمرار العيون هو أن العيون عندما تبقى مفتوحة لفترة طويلة بسبب قلة النوم، فإن ذلك يمنع عملية التشحيم السليم للعيون، مما يسبب جفافاً واحمراراً.

أفضل طريقة لتهدئة العيون هو:

  • الحصول على ساعات كافية من النوم
  • استخدام القطرات المرطبة
  • استخدام الكمادات الباردة.

3- شحاذ العين

شحاذ العين أو ما يعرف بتبزل العين أو الشعيرة ( Stye )، قد تتشكل على الجفن أو الحافة السفلية للعين، احدى أعراض ظهورها هو الإحمرار والحساسية والتورم.

وهي مشكلة شائعة جداً تظهر على شكل بثور يكون سببها عدوى بكتيرية، سرعان ما تختفي من تلقاء نفسها في غضون عدة أيام. لا تحاول فقأها أو لمسها. زر طبيب الاعين فهو قد يساعدك بمرهم ومضاد حيوي مناسب.

4- نزيف تحت الملتحمة

يحدث نزيف تحت الملتحمة عندما ينزف وعاء دموي تحت سطح العين، فيشكل الدم بقعة حمراء في بياض العين. وعادة لا يكون النزيف خطير على الرؤية أو سبباً لحدوث ألم او تورم.

قد يحدث هذا النزيف جراء القايم بعمل مجهد أو وقوع ضغط معين مثل عند السعال أو العطاس القوي، او ممارسة تمارين رياضية شاقة، أو نتيجة للتعرض لضربة معينة. وسرعان كا يتلاشى النزيف والاحمرار لوحده خلال بضعة أسابيع.

5-  الكحول

الإسراف في شرب الكحول قد يقود الى ظهور الشبكة العنكبوتية من الأوردة الحمراء في بياض العينين. فالكحول يساهم في تمدد الاوعية الدموية الصغيرة في العينين، مما يزيد من تدفق الدم من خلالها، فتظهر حمراء اللون.

يمكن لقطرات العين أن تساعد على تقليل الإحمرار، وعادة بعد مضي ساعات على شرب الكحول وانتهاء مفعولها تعود الاوعية الدموية الى وضعها الطبيعي.

6- الحساسية

حساسية العيون قد تجعل عيونك حمراء وهي قد تنتج كرد فعل تحسسي طبيعي ناتج عن جهاز المناعة عند التعرض لاحد مسببات الحساسية مثل:

  • الغبار
  • حبوب اللقاح
  • وبر الحيوانات الأليفة
  • المنظفات.

لتخفيف أعراض الحساسية ننصحك بان ترش عينيك بالماء أو تستخدم ضغط بارد وكمادات بادرة عليها. أحيانا قد يساعد استخدام مضادات الهيستامين والقطرات الطبية المخصصة لموجهة الحساسية.

7- التهاب باطن العين

العين الوردية هو مصطلح دارج لالتهاب الملتحمة، وهو عدوى بكتيرية أو فيروسية أو حساسية تجعل أحد العينين أو كلاهما أحمر فاتح اللون، متورماً،ويصاحبها حكة.

اذا كنت تعاني من التهاب فيروسي او بكتيري، فيجب زيارة الطبيب الذي سيصف لك مضاد حيوي مناسب. ولا تنسى الحفاظ على النظافة،التي تشمل نظافة اليدين والمناشف وغيرها لمنع انتشار العدوى.

8- الزرق

الزرق هو مجموعة من الأمراض التي تضر بالعصب البصري الذي يربط شبكية العين إلى الدماغ، وتحدث عند وقوع ضغط عالي على العين بسبب تراكم السوائل.

يعتب رإحمرار العين وخاصة في الزوايا أحد العلامات الأولى  للزرق، بالاضافة الى مجموعة أخرى من الأعراض التي تشمل:

  • عدم وضوح الرؤية
  • رؤية هالات حول مصدر الضوء
  • ألم في العينين.

عادة ما يتطور الزرق ببطء، ولكن إذا ظهرت مشاكل الرؤية وإحمرار العينين بشكل مفاجئ، وصاحبها أعراض أخرى مثل الصداع والغثيان، فقد تكون حالة طبية طارئة.

الزرق يمكن أن يسبب العمى إن لم يتم علاجه، لذا من المهم التوجه إلى أخصائي العيون خاصة اذا ما ظهرت لديك الاعراض السابقة.